شـبـكـة الـعـقـاريـون الاقـتـصـاديـة

شـبـكـة الـعـقـاريـون الاقـتـصـاديـة

أخــبــار أســواق الــمــال: عـقـار المقاولات أسـهـم شـركـات مناقصات حكوميه سفر و سياحة
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 مؤشرات على طفرة اقتصادية طويلة المدى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الابداع

avatar

عدد الرسائل : 1030
تاريخ التسجيل : 25/10/2007

بطاقة الشخصية
مشعل العقارات:
2000000/2000000  (2000000/2000000)

مُساهمةموضوع: مؤشرات على طفرة اقتصادية طويلة المدى   الثلاثاء ديسمبر 11, 2007 8:41 am

في ظل التحسن الكبير في أسعار النفط الخام في سوق النفط العالمية، خاصة خلال الأشهر الأخيرة من عام 2007، واصلت مؤشرات الأداء الاقتصادي في السعودية تحقيقها معدلات متميزة. فالإيرادات الحكومية خلال عام 2007 زادت عما قدر لها في ميزانية عام 2007 بنحو 221.5 مليار ريال، وصولا إلى 621.5 مليار ريال، وبما أن الإنفاق الفعلي لم يزد على المقدر له في الميزانية إلا بمبلغ 63 مليار ريال، فقد حققت الميزانية فائضا كبيرا خلال العام الحالي بلغ 178.5 مليار ريال. بيان وزارة المالية أشار إلى أن الدين العام، وفقا لذلك، سينخفض بنهاية عام 2007 إلى 267 مليار ريال، أو ما يعادل 19 في المائة فقط من الناتج المحلي الإجمالي، إلا أننا إذا أخذنا في الاعتبار أن الدين العام لا يقاس بقيمة السندات الحكومية المصدرة، وإنما بصافي مديونية الدولة، فإن النمو الكبير في احتياطيات الدولة خلال الأعوام الثلاثة يعني أننا نتمتع، في الواقع، بفائض عام ولا نعاني دينا عاما. ووزارة المالية في حاجة إلى مراجعة أسلوب قياسها للدين العام، حيث يجب ألا يقاس بمعزل عن الجانب الآخر من المعادلة، المتمثل في التغيرات التي تحدث في حجم احتياطيات الدولة واستثماراتها.
قطاعات الاقتصاد السعودي المختلفة واصلت تحقيق معدلات نمو إيجابية خلال العام الحالي، حيث وصل الناتج المحلي الإجمالي إلى 1.414 مليار ريال، بمعدل نمو بلغ بالأسعار الجارية 7.1 في المائة، وبنسبة نمو بلغت 3.5 بالأسعار الثابتة، وهي نسبة نمو تقل عن المتوقع في ظل الأوضاع المالية الجيدة التي نتمتع بها، التي تجعل اقتصادنا مرشحا لتحقيق معدلات نمو حقيقة تزيد على ذلك. الموازين الخارجية هي الأخرى حافظت على أدائها الممتاز حيث حقق الحساب الجاري فائضا تاريخيا قدره 512 مليار ريال، بنمو قدره 1.1 في المائة عن العام الماضي، وبلغ فائض ميزان المدفوعات 344 مليار ريال، بتراجع بلغت نسبته 7.2 في المائة عن العام السابق.
الميزانية السعودية لعام 2008، تماما كما كان عليه الحال في الأعوام القليلة الماضية، لا تزال تأخذ الجانب المتحفظ في تقديرها لإيرادات الدولة، فالإيرادات الحكومية العام المقبل قدرت بـ 450 مليار ريال فقط، وهو ما يقل بنسبة 28 في المائة عن الإيرادات الفعلية المتحققة خلال العام الحالي. وحيث إنه لا يتوقع حدوث أي تراجع في السوق النفطية خلال عام 2008، ومعظم التوقعات تشير إلى محافظة أسعار النفط على مستويات مرتفعة وتوقع حدوث نمو إضافي في إنتاجنا النفطي مع انتهاء مشاريع تطوير طاقنا الإنتاجية، فإن الإيرادات الفعلية العام المقبل ستكون دون شك أعلى بكثير مما قدر لها في الميزانية. ورغم أن المصروفات الحكومية هي الأخرى قدرت بتحفظ وصولا إلى 410 مليارات ريال، أو بأقل من المنصرف الفعلي خلال عام 2007 البالغ 443 مليار ريال، فإنه من المتوقع تجاوز المنصرف الفعلي تلك التقديرات، وسيعتمد حجم التجاوز على الإجراءات المالية والنقدية التي ستتخذها الدولة في تعاملها مع مشكلة التضخم المحلي.
أيضا استمرت السعودية في نهجها الذي اتبعته في الأعوام القليلة الماضية مع تحسن الوضع المالي للدولة، والمتمثل في التركيز الواضح على إعادة تأهيل البنية التحتية والتجهيزات الأساسية وتطويرها. فبسبب التراجع الحاد في إيرادات الدولة منذ منتصف الثمانينيات الميلادية، وفي ضوء النمو السكاني العالي، زاد الضغط على البنية التحتية ومختلف الخدمات الحكومية، وبدأت بعض الخدمات وخاصة التعليمية والصحية تعاني اختناقات واضحة. لذا فقد تضمنت ميزانية العام المقبل العديد من المشاريع الاستثمارية الداعمة للبنية التحتية والتجهيزات الأساسية والتي شملت: توسعا كبيرا في إنشاء المدارس والكليات والجامعات، إنشاء وتجهيز العديد من المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية، إنشاءات طرق برية يبلغ مجموع أطوالها 7300 كيلو متر، تجهز البنية التحتية للتوسعة الكبرى المزمع تنفيذها في مدينتي الجبيل وينبع الصناعيتين (الجبيل2، وينبع2)، ومشاريع استثمارية في قطاعات أخرى عديدة، يؤمل أن تسهم جميعا في تحسين البيئة الاستثمارية ورفع كفاءة ومستوى الخدمات المقدمة للمواطن في مختلف القطاعات الخدمية
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مؤشرات على طفرة اقتصادية طويلة المدى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شـبـكـة الـعـقـاريـون الاقـتـصـاديـة :: منتدى العقاريون الاقتصادية :: عروض العقاريون-
انتقل الى: